السفير السعودي محمد آل جابر

السفير السعودي متهما الأمم المتحدة: "قدمنا 1.5 مليار دولار للمنظمات الأممية ولم يصرف منه سوى 40%"

قال السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر إن حكومة بلاده مع دولة الإمارت قدمتا 1.5 مليار دولار لمنظمات الامم المتحدة بغرض تمويل أعمال الإغاثة في اليمن وأنها لم تستوعب منها سوى 40%.

وقال آل جابر في تغريدة على صفحته بموقع تويتر رصدها المصدر أونلاين: "قدمت المملكة والإمارات مليار $ لمنظمات الامم المتحدة بداية العام،ولم يصرف منها سوى ٤٠٪ حتى الان".

وأضاف آل جابر "كما أعلنت عن ٥٠٠ مليون $ إضافية في بداية هذا الشهر، وأودعت المملكة ٢.٢ مليار $ للبنك المركزي اليمني أدت الى ارتفاع الريال اليمني أمام $ ١٠٠٪،ووفرت مشتقات نفطية لمحطات الكهرباء".

وجاء هذا التصريح رداً على مطالبة الأمم المتحدة بتوفير 4 مليار دولار لتمويل خطة لمواجهة الإحتياجات الإنسانية المتزايدة في اليمن خلال العام القادم 2019.

وتتضاعف الأزمة الإنسانية في اليمن مع استمرار الحرب التي بدأت منذ أربع سنوات بين المتمردين الحوثيين والحكومة الشرعية مدعومة بتحالف عربي تقوده المملكة العربية السعودية.

وتعمد المنظمات الدولية إلى ابتزاز المملكة العربية السعودية للحصول على مزيد من التمويلات لمشاريعها في اليمن من خلال الضغط بملف الإنتهاكات التي يتعرض لها المدنيون جراء الحرب الدائرة في البلاد.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد