هاري وميجان

بعد 40 عاما على زيارة ملكة بريطانيا "العصيبة"... ميغان ماركل وهاري في بلد عربي

يستعد نجل ولي عهد بريطانيا، الأمير هاري وزوجته، دوقة ساسكس، ميغان ماركل، لزيارة بلد عربي خلال شهر فبراير/شباط الجاري.

وأعلن قصر كنسنغتون رسميا، عن أن "الثنائي" الأمير هاري وميغان ماركل، سيزوران المغرب لمدة يومان، في الفترة من 23 وحتى 25 فبراير، بناءا على توجيهات من ملكة بريطانيا.

وتأتي زيارة ميغان ماركل والأمير هاري إلى المغرب، بعد مرور ما يقرب من 40 عاما على زيارة ملكة بريطانيا، الملكة إليزابيث، الأولى والأخيرة لها، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وذلك ضمن جولة قامت بها إلى إيطاليا وشمال أفريقيا، واستمرت أسبوعين.

وزعم المؤرخ، روبرت هاردمان، أن عاهل المغرب في ذلك الوقت، الملك الحسن الثاني، كان يتوخى الحذر بشأن سلامته، وذلك بعد تعرضه لمحاولتي اغتيال.

دوقة ساسكس ميغان ماركل

© REUTERS / POOL

وأثرت إجراءات السلامة على ملك المغرب، لتأمين حياته، في إجراء تغييرات في اللحظة الأخيرة، بشأن زيارة ملكة بريطانيا، وهو ما أدى إلى إلغاء كافة الارتباطات، وجلوسها وحيدة تحت آشعة الشمس، طول فترة ما بعد الظهيرة.

 

وعلى الرغم من إلغاء معظم الارتباطات، إلا أن ملك بريطانيا أصرت على حضورها، بعدم تخييب ظن الرأي العام فيها.

وعلى الرغم من زيارتها التي "من الجحيم"، بحسب وصف "ديلي ميل"، فإن ملكة بريطانيا أرسلت رسالة شكر إلى العاهل المغربي.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد