قائمة بأفظع جرائم القتل الجماعي التي هزت العالم (صور)

شهدت مدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية هجوما بإطلاق النار على مسجدين مختلفين، الأول في شارع دينز، والثاني في شارع لينوود. حيث أعلنت الشرطة عن مقتل 49 شخصا وإصابة أكثر من 20 بجروح خطيرة.

 سوف نعرض عليكم أبرز حالات القتل الجماعي من قبل إرهابيين في مختلف الدول، والتي راح ضحيتها أعداد كبيرة من المدنيين المسالمين.

مذبحة ثانوية كولومباين

في صباح العشرين من ابريل عام 1999 استيقظت ولاية كولورادو الأمريكية على فاجعة لم تكن متوقعة، إريك هاريس وديلن كليبولد قاما بقتل 12 طالبا ومعلم مع أكثر من 20 جريحاً بواسطة مسدسات وأسلحة رشاشة في مجزرة عظيمة في مدرسة كلومباين الأمريكية، وبعد قتلهما للطلاب والمعلمين، انتحرا.

هذا وأثارت المذبحة، آنذاك جدلا بشأن قوانين السيطرة على السلاح، وتوافر الأسلحة النارية في الولايات المتحدة، والعنف المسلح التي تنطوي على الشباب.

مجزرة النرويج و77 قتيلا

بعد ظهر يوم 22 يوليو/ تموز 2011، قام بريفيك بزرع متفجرات محلية الصنع في سيارة وسط مدينة أوسلو وقام بتفجيرها ما أسفر عن مقتل 8 أشخاص، وفي غضون ساعات، توجه بريفيك إلى مخيم لشبيبة حزب العمال النرويجي في جزيرة أوتويا، وقام بهجوم مسلح أسفر عن مقتل العشرات.

وأسفر، أسوأ هجوم إرهابي في النرويج، عن مقتل 77 شخصا، حيث أعلن أنه كان يعتزم استهداف رئيسة الوزراء السابقة جرو هارلم بروندلاند.

مذبحة مدرسة ساندي هوك الابتدائية في أمريكا

ذهب آدم (منفذ الهجوم من مواليد 22 ابريل 1992)، في تمام التاسعة والنصف صباحًا، إلى فناء مدرسة ساندي هوك ، وصف سيارة والدته بالمرفأ ، ودخل إلى المدرسة وهو يرتدي زيًا عسكريًا ، قبل أن يرتكب المجزرة التي تسبب بها.

تسبب هجومه في مقتل 27 ضحية، منهم 20 طفلا، وبعدها قام بإطلاق النار على نفسه، كما تم العثور على والدته مقتولة في بيتها بعد الحادث.

مذبحة دار السينما في مدينة أورورا الأمريكية عام 2012

وقعت مذبحة أورورا في يوم 20 يوليو من عام 2012، وتمت الجريمة بإحدى دور السينما في أمريكا. حينما قام الجاني باقتحام صالة العرض السينمائي ثم أطلق القنابل المسيلة للدموع على جموع المتفرجين ، وقام بعد ذلك بإطلاق النار على الموجودين بشكل عشوائي.

وقتل جراء الهجوم 12 شخص وأصاب 70 شخصًا أخرين، تم التوصل إلى الجاني في غضون عدة دقائق بعد وقوع الحادثة.

وكان مرتكب المذبحة هو جيمس هولمز، والذي ولد بالقرب من  مدينة سان دييغو بولاية كاليفورنيا الأمريكية في عام 1987.

الهجوم على كنيسة تشارلستون عام 2015

وقعت جريمة كنيسة تشارلستون بالولايات المتحدة عام 2015 وخلفت مقتل تسعة أشخاص وجرح واحد، كلهم مواطنون أمريكيون من أصول أفريقية، مما جعل منها أحد أكثر الأحداث دموية في أماكن العبادة بتاريخ البلاد.

وعلى أثر الحادثة، قتل 9 أشخاص من بينهم عضو مجلس الولاية كلمنتا بنكني.

ويشار إلى أنه تم اعتقال المشتبه به، والذي يدعى ديلان ستورم روف (20 عاما)، وتم الحكم عليه بالموت بالحقنة القاتلة، حيث صدر القرار في 10 يناير 2017.

مذبحة النادي الليلي في أورلاندو عام 2016

قتل رجل مسلح ببندقية هجومية 50 شخصا في ملهى ليلي مزدحم للمثليين بمدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا الأمريكية يوم الأحد 12 يونيو من عام 2016، في أسوأ حادث إطلاق نار بتاريخ الولايات المتحدة وصفه الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأنه عمل إرهابي ومدفوع بالكراهية.

ويشار إلى أن الشرطة أعلنت عن قتل المنفذ، وهو شاب يدعى عمر متين يبلغ من العمر 29 سنة، وأنه مواطن أمريكي يسكن في فلوريدا وابن مهاجرين من أفغانستان.

مذبحة لاس فيغاس عام 2017

لقي ما لا يقل عن 58 شخصاً مصرعهم، وأصيب 515 آخرون في حادثة إطلاق نار أثناء حفل موسيقي في لاس فيغاس في ولاية نيفادا الأميركية.

حيث فتح مسلح، يدعى ستيفن بادوك، والبالغ من العمر 64 عاما، النار من الطابق الـ32 من فندق "ماندالاي باي" نحو مهرجان للموسيقى كان يقام في الهواء الطلق في الجهة المقابلة للفندق.

ويشار إلى أن أحد ضباط الفندق قام بقتل المهاجم، حيث تم العثور على عدد من الاسلحة الأخرى في المكان الذي أطلق منه النار.

الهجوم على معهد في شبه جزيرة القرم 2018

أدى تفجير في معهد بوليتيكنك في شبه جزيرة القرم بعبوة ناسفة إلى مقتل 19 شخصًا وعشرات المصابين، في حين نشر أن المنفذ قد انتحر.

سبوتنيك

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد