أفعى

رجل يقتل ثعباناً ساماً بأسنانه بعدما أصابه بجروح قاتلة

قرَّر رجل تعرَّض للدغة قاتلة من ثعبان سام، أن ينتقم منه بتمزيقه بأسنانه، لكنَّه مات هو الآخر بعد ذلك.

إذ توفي بارفات غالا باريا، (60 عاماً)، بعد ظهر السبت الماضي 13 يوليو/تموز 2019، في مقاطعة ماهيساغار بالهند، بعد أن غرس الثعبان أنيابه في وجه القروي. 

لكن قبل نقله سريعاً إلى مستشفى لونافادا، حيث توفي بعد ساعات فقط من جراء أثر السم، استجمع الرجل المصاب قوّته ليعضَّ الثعبان الذي هاجمه ويرديه ميتاً، وفق صحيفة The Daily Mail البريطانية.

وقال أحد زعماء القرية لقناة News 18 الهندية: «بارفات غالا باريا كان واقفاً بالقرب من مكان تحميل غلال الذرة من الحقل للشاحنات».

وأضاف: «انزلق ثعبانٌ للخارج، وبينما لاذ آخرون كانوا موجودين بالهرب من المكان، ظلَّ هو واقفاً مكانه، زاعماً أنه نجح في الإمساك بالثعابين سابقاً».

وتابع: «بعدها أمسك بالأفعى التي ردَّت الصاع بلدغِه في يديه ووجهه. ومع ذلك عضَّها بارفات بدوره، وقتلها هو الآخر».

عربي بوست

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص