مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي يقضون ساعات كل يوم في التقاط الصور/ رويترز

منشور على إنستغرام يجلب مليون دولار.. هل سبق لك أن تساءلت عمَّا يتقاضاه المؤثرون على شبكات التواصل

ترجمة: عربي بوست

إذا كنت أحد المؤثرين الذين يحاولون اقتحام مجال صناعة المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعي، فإن تحديد القيمة التي يستحقها المحتوى الذي تقدمه للإعلان عن إحدى العلامات التجارية قد يكون مهمة شاقة. 

موقع Business Insider الأمريكي أشار إلى أن عارضة الأزياء ونجمة تلفزيون الواقع الأمريكية كايلي جينر، تربح نحو مليون دولار أمريكي عن كل منشور لها على إنستغرام، لكن كم يمكنك أن تطلب مقابل الإعلان إذا كان لديك جزء صغير من عدد متابعيها على إنستغرام، الذي يبلغ 144 مليون متابع.

وبالنسبة للمؤثرة الأمريكية جيهافا براون، ولديها 70 ألف متابع على صفحتها في إنستغرام Onlygirl4boyz، لم يكن تحديد مقابل الإعلان عن إحدى العلامات التجارية على حسابها أمراً سهلاً، حسبما كشفت لموقع Business Insider الأمريكي.

وقالت جيهافا: «هناك تحفظ شديد وسط مجتمع المدونين في التحدث عمَّا يجنيه المدوّنون من صناعة المحتوى» .

وتحدَّثت جيهافا إلى الموقع الأمريكي عن المقياس الذي استخدمته لتحديد أسعارها عند التفاوض مع الشركات حول المنشورات الإعلانية، وكيف تمكنت من تحقيق هدفها المتمثل في كسب دخل من ستة أرقام، من خلال عملها عبر الإنترنت.

100 دولار عن كل 10 آلاف متابع في إنستغرام

قالت جيهافا إنها بعد عملها في المجال لفترة من الوقت، تتقاضى الآن نحو 1500 إلى 2000 دولار عن كل منشور وقصة على إنستغرام. وأوضحت أن هذا هو المعدل المتوسط للشخص الذي لديه عدد متابعيها نفسه، لكنها تعرف مؤثرين لديهم العدد نفسه من المتابعين، ويتقاضون ما يصل إلى ثلاثة آلاف دولار لكل منشور.

وقبل أن تبدأ عملها عبر الإنترنت، بقيت جيهافا في المنزل تعتني بأبنائها الثلاثة. وخلال هذا الوقت، كانت تتابع مدونات تركز على نمط الحياة باستمرار؛ مما حفَّزها لإنشاء مدونتها الخاصة على حد قولها.

ومن اليوم الأول لنشر المحتوى منذ ثلاث سنوات، قالت جيهافا إنها عملت على تحسين مدونتها بجدية، لتحقيق الهدف النهائي المتمثل في جني الأموال.

وبعد حصولها على أول بضعة آلاف من المتابعين عبر الإنترنت، قالت جيهافا إنها بدأت في البحث عن كيفية تحديد الأسعار التي يمكن أن تطلبها مقابل المحتوى الإعلاني.

تواصلت جيهافا مع مدونين آخرين للحصول على المساعدة، وكشفت أن «قاعدة الإبهام» في هذه الصناعة تنص على تسعير المنشور الإعلاني على إنستغرام بـ 100 دولار أمريكي عن كل 10 آلاف متابع لديك.

وأضافت جيهافا قائلة: «هذا يبدو (مقابلاً) بخساً الآن، لكن العديد من العلامات التجارية تأتي به إليك في البداية» .

وفي مقال نشرته مجلة Adweek الأمريكية، قالت شركة Activate الأمريكية المتخصصة في سوق المؤثرين، إنَّ هذا المقياس يُستخدم كقاعدة عامة، لكن هناك عوامل أخرى تشمل «جودة المحتوى ومعدلات التفاعل ورسوم الوكالة» يمكن أن تؤثر أيضاً على هذه التكلفة.

وبعد نحو ستة أشهر من العمل على علامتها التجارية الرقمية، بدأت جيهافا في كسب الأموال. في البداية، كان الحصول على 300 دولار مقابل المنشور الإعلاني الواحد أمراً مفرحاً لها، لكن بمجرد أن أدركت ما يجنيه المؤثرون الآخرون بدأت جيهافا في رفع أسعارها.

نصائح لرفع سعرك على إنستغرام

غيَّرت جيهافا أسعار منشوراتها، من خلال إضافة عوامل مثل كونها «مؤثرة في شركة أمازون«، وعدد فرص الإعلانات المتاحة لها حالياً، وكونها امرأة داكنة البشرة، وكلها عوامل جعلتها أكثر قيمة للعلامات التجارية على حد قولها.

وتابعت جيهافا قائلةً: «أعتقد أن العلامات التجارية بدأت أخيراً في التنويع. يبدو أن هناك مدونين من ذوي البشرة الداكنة أكثر من المدونات الأمهات؛ لذلك يبدو أنني أتلقَّى الكثير من الطلبات، لأنه لا توجد خيارات كثيرة في هذه الفئة» .

وقالت جيهافا إنها تتلقى متوسط ثمانية طلبات إعلان أسبوعياً عبر البريد الإلكتروني.

عملت جيهافا مع علامات تجارية مثل ديزني وول مارت وتارغت لنشر محتوى إعلاني، وقالت إنها في بعض الحالات لا تتقاضى من الشركة أي مقابل على الإطلاق. على سبيل المثال، وفي مقابل منشور ترويجي على إنستغرام، أرسلت ديزني جيهافا وعائلتها في رحلة بحرية من خلال شركتها ديزني كروز لاين، وتحملت الشركة تكاليف الرحلة كاملةً، بما في ذلك تكاليف الطيران والطعام. 

وقالت جيهافا إنها لم تتقاض أي أجر إضافي من ديزني مقابل الإعلان. وأوضحت قائلةً: «كان هذا أكبر بكثير من قيمة الإعلان» .

وقالت جيهافا إنَّ عوامل أخرى، مثل «الحصرية»، تلعب دوراً فيما سيطلبه المؤثر مقابل الإعلان. وتعني الحصرية أن تطلب واحدة من العلامات التجارية من المؤثر عدم العمل مع علامات تجارية مشابهة لنحو ثلاثة شهور.

وأوضحت جيهافا: «هذا يؤدي إلى رفض العديد من الفرص، ويتوجَّب على الأشخاص فرض رسوم إضافية على ذلك. إذا كنت لا تريدني أن أعمل مع أي شركة أخرى، سأتقاضى رسوماً إضافية. أسأل دائماً «ما هي الحصرية التي تريدها؟» ويحذف البعض هذا البند من العقد ولا يدفع رسوماً إضافية» .

وأشارت إلى أنها تقضي وقتها في عطلات نهاية الأسبوع لالتقاط الصور لحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وخلال بقية أيام الأسبوع تُنهي عملها قبل استيقاظ أطفالها وبعد نومهم.

واختتمت جيهافا حديثها قائلةً: «كان هدفي هذا العام هو الوصول إلى دخل مكون من ستة أرقام، ولا يعتقد معظم الناس أن بإمكانك تحقيق ذلك بصفتك أحد المؤثرين غير المشهورين، لكنني نجحت في ذلك هذا العام» .

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد