بن سلمان وبن زايد

تصريحات نارية من ابن سلمان وابن زايد بشأن الهجوم على "أرامكو"

تلقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الأحد، اتصالا هاتفيا، من ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

ووفقا لوكالة الأنباء السعودية، أدان ولي عهد أبوظبي خلال الاتصال، العمل الإرهابي الذي استهدف معملين تابعين لشركة "أرامكو" في بقيق وخريص".

وأكد محمد بن زايد على "وقوف دولة الإمارات العربية المتحدة مع المملكة وما يمس أمنها".

من جانبه، عبر محمد بن سلمان عن "شكره لولي عهد أبوظبي على استنكاره مثل هذه الأعمال الإرهابية، مؤكداً أن للمملكة القدرة على مواجهة هذا العدوان الإرهابي والتعامل معه".

وكانت جماعة (الحوثيين)، تبنت هجوما بطائرات مسيرة استهدف، في وقت سابق، منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي "أرامكو" في محافظتي "بقيق" و"هجرة خريص" في المنطقة الشرقية للسعودية.

وقال الناطق باسم القوات المسلحة اليمنية الموالية للجماعة، العميد يحيى سريع، في بيان، "نفذ سلاح الجو المسير عملية واسعة بـ 10 طائرات مسيرة، استهدفت مصفاتي بقيق وخريص شرقي السعودية".

وأضاف، "استهداف حقلي بقيق وخريص من أكبر العمليات في العمق السعودي؛ وسميت بعملية توازن الردع الثانية".

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية، بوقت لاحق، السيطرة على حريقين في المنشأتين النفطيتين.

وتقع بقيق على بعد حوالي 75 كيلومترا جنوب مدينة الدمام بالمنطقة الشرقية؛ وتُعد من المدن الهامة بالمنطقة، لوجود الموقع الرئيسي لأعمال شركة "أرامكو"، وتضمّ أحد أكبر معامل تكرير النفط في العالم.

واس + سبوتنيك

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص