جدة

قصة الحارس الذي بكى لسرقة دراجته النارية.. هكذا عوضه أمير سعودي لقيه بالشارع (فيديو)

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، يوم الخميس، مقطعا مصورا لرجل يبكي بحرقة، قال إن دراجته سرقت بمدينة "جدة" السعودية، وأنه مهدد بالفصل من عمله. 

وقال الرجل الذي يعمل حارس أمن في جدة، في مقطع الفيديو، إنه اشترى الدراجة بمبلغ 1500 ريال وسُرقت منه. 

وأضاف أنه بسبب سرقة الدرجة مهدد بالفصل من عمله لعدم استطاعته الذهاب للدوام، لافتا إلى أنها لا يملك غيرها. 

الفيديو لقي تداولا واسعا وتفاعلا مع المغردين السعوديين الذين عرض بعضهم تعويض الحارس عن سرقة دراجته. 

200 ألف ريال

وكان من بينهم الأمير عبدالعزيز بن فهد الذي تبرع للرجل بـ200 ألف ريال سعودي. وقال الفنان السعودي فايز المالكي عبر حسابه بـ"تويتر"، إن الأمير عبدالعزيز بن فهد تبرع بمبلغ 200 ألف ريال لحارس الأمن. 

بينما تبرع رجل الأعمال السعودي سعد آل مغني له بمبلغ 20 ألف ريال وعرض عليه وظيفة بإحدى الشركات في جدة.

لاحقا، نشر المالكي، مقطعا آخر لحارس الأمن يشرح فيه ما حدث له، مقدما الشكر لكل من ساعده، وعلى "رأسهم الأمير عبدالعزيز بن فهد"، قائلا "إن حاجته انسدت وما يريد أي مساعدات أخرى".

المصدر: سبوتنيك

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص