القوات الحكومية اليمنية

مصرع 5 جنود يمنيين في كمين قرب منفذ شحن شرق البلاد

لقي خمسة جنود مصرعهم وأصيب آخرون، في كمين استهدف قوة للتحالف العربي، في الطريق المؤدي إلى منفذ "شحن" الحدودي مع سلطنة عُمان.

 

ونقلت الأناضول عن مسؤولين محليين بمحافظة المهرة (شرق)، إن قوة سعودية ترافقها قوات يمنية تعرضت إلى كمين مسلح، وهي في طريقها إلى منفذ شحن الحدودي مع عُمان.

 

وتوقع المصدران، أن يكون الهجوم الذي استهدف مدرعات وأطقما للقوة السعودية واليمنية، تم بواسطة قذائف صاروخية.

 

وأشار أن الكمين الذي وقع بين مديريتي "شحن" و"حات" بمحافظة المهرة، أسفر عن مقتل 5 جنود يمنيين وإصابة أخر (من قوات المهام الخاصة).

 

ولفت المصدران، أن القوة السعودية واليمنية المشتركة كانت في طريقها إلى منفذ شحن، للقيام بعملية تفتيش روتينية يومية.

 

وتأتي الحادثة بعد يومين من إقالة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، محافظ المهرة راجح باكريت، وتعيين محمد علي ياسر خلفا له، في إجراء جاء بعد اشتباكات منتصف الأسبوع الماضي في ذات الطريق بين قوة سعودية ويمنية، ومسلحين قبليين، خلفت جرحى من الطرفين.

 

ومنذ نهاية 2017، دفعت السعودية بقوات تابعة لها وآليات عسكرية وأمنية، في إطار تعزيز الأمن وضبط ومكافحة عمليات التهريب، بحسب تصريحات للتحالف العربي الذي تقوده المملكة باليمن.

 

وإثر ذلك تشكلت حركة تطلق على نفسها "لجنة احتجاج أبناء المهرة السلمي"، تنظم بين الحين والآخر مظاهرات ضد تواجد القوات السعودية بالمحافظة المحاذية لسلطنة عمان، وتصفه بـ"الاحتلال".

 

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص