مالذي تحقق.. تفاصيل معارك هي الأعنف في صرواح وجبال هيلان غرب مأرب

أحرزت قوات الحكومة الشرعية تقدماً مهماً في جبال صرواح غرب محافظة مارب بعد معارك عنيفة ومتواصلة مع المتمردين الحوثيين منذ نحو اسبوعين.

وقال مصدر عسكري لـ"المصدر أونلاين" إن الجيش التابع للحكومة الشرعية تمكن فجر الأربعاء من السيطرة على أجزاء واسعة من سلسلة جبال هيلان الاستراتيجية بعد معارك طاحنة مع الحوثيين سقط فيها قتلى وجرحى من الطرفين.

وحسب المصدر فإن معظم مساحة جبال هيلان تم السيطرة عليها من قبل الجيش باستثناء تلتي "الأريلات" و "المقاطع" اللتين لا يزال يدور قتال بهدف السيطرة عليها وإنهاء تواجد الحوثيين على السلسلة الجبلية التي تحظى بأهمية عسكرية بالغة كونها تعد أحد أسوار تأمين محافظة مارب.

الجدير بالذكر أن "هيلان" هي سلسلة جبلية تطل على محافظة مأرب من الشمال الغربي، وتمتد على طول أكثر من 14 كيلومتراً وعرض بين 5 إلى 8 كيلو متر.

وتبدأ من منطقة السويداء شرقاً حتى المخدرة شمال صرواح ومن العقبة المطلة على مركز مديرية صرواح الى "العقبة" المطلة على مديرية مدغل.

وتشرف هذه السلسلة الجبلية مباشرة على خطي إمداد هما: (صنعاء – جحانه – الوتدة – مركز مديرية صرواح – العقبة ) والثاني: (صنعاء – بني حشيش – نهم – حريب القراميش – المحجزة – مركز مديرية صرواح – المخدرة).

وتتمركز مليشيات الحوثي منذ حوالي خمسة أعوام على بعض مرتفعات هيلان واستماتت في الحفاظ عليها رغم المعارك الشرسة التي دارت للسيطرة على الجبل وسقط فيها مئات القتلى والجرحى، ويستخدم الحوثيون مواقعهم في هذه السلسلة الجبلية لإطلاق الصواريخ على مدينة مارب وعلى المواقع العسكرية في محيط المدينة. 

واعتبر متابعون أن هذه المكاسب التي حققها الجيش خلال الساعات الماضية هي أول انتصار يحققه الجيش بعد سلسلة من الإنسحابات والخسائر التي مني بها مطلع العام الحال بانسحابه من جبال نهم شرق مدينة صنعاء وتمكن الحوثيين بعدها من بسط سيطرتهم على مساحات واسعة وصولاً إلى مركز محافظة الجوف.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص