العميد العصيمي

عقب اتمام صفقة تبادل أسرى.. جماعة الحوثي تعيد جثمان قائد عسكري بعد تصفيته بالأسيد

كشفت مصادر مقربة من أسرة العميد حسين العصيمي أن لجنة الوساطة لتبادل الأسرى بين القوات الحكومية وجماعة الحوثي تعرضت لصدمة غير متوقعة أثناء تنفيذ تبادل الأسرى المتفق عليه. 

 

وقالت المصادر لـ"الموقع بوست" إن لجنة الوساطة سعت منذ أشهر لتنفيذ هذه الصفقة لمبادلة الأسير العميد حسين العصيمي قائد اللواء 161 مشاة مقابل الإفراج عن ثلاثة قيادات حوثية تم أسرهم خلال معارك الجوف الأخيرة.

 

وذكرت المصادر أن اللجنة وأسرة العصيمي أصيبوا بصدمة كبيرة أثناء تنفيذ عملية التبادل حيث تم تسليم الأسير العصيمي جثة هامدة وتعرضت للتشويه المتعمد بصب مادة الأسيد على جثته حتى غابت معظم ملامحه الشخصية، موضحا أن التفاوض لهذه الصفقة تمت على أساس أن العميد العصيمي لا يزال حيا. 

 

مصادر أخرى خاصة أكدت أن العميد العصيمي تم أسره وهو جريح بعد إصابته في معارك دامية مع الحوثيين قبل أشهر أثناء معارك الجوف الأخيرة وأنه تم التواصل مع أقرباء له بعد ثلاثة أيام من أسره وأخبروهم أن العصيمي يتلقى العلاج في وحدة صحية بالجوف وأنه حي يرزق.

 

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص