مدينة عدن

خبر سار من اليمن.. ما وراء إغلاق مركز العزل الصحي الرئيسي الخاص بكورونا في عدن!

اغلقت منظمة أطباء بلا حدود إغلاق مركز العزل الصحي الرئيسي الخاص بفايروس كورونا (كوفيد 19)، بمركز الأمل، في مدينة البريقة بعدن (جنوب اليمن)؛ بسبب ما قالت “إنه تراجع في أعداد المصابين بالفيروس”.

وأكد مدير مركز الأمل للعزل الصحي، الدكتور زكريا القعيطي لـ”المشاهد”، أن المنظمة الدولية قررت إيقاف نشاطها؛ تحت مبرر تناقص أعداد المصابين بفيروس كورونا على مستوى محافظة عدن.

وأضاف القعيطي أن قرار المنظمة الدولية جاء في ظل مؤشراتٍ تُحذر من احتمال حدوث موجة أخرى من فيروس كورونا؛ بسبب عودة آلاف العالقين من الخارج إلى داخل اليمن.

وأكدت منظمة أطباء بلا حدود أن قرار الإيقاف سيقتصر على مركز العزل في مديرية البريقة غرب عدن، بينما سيستمر العمل في مركز العزل المتواجد بمستشفى الجمهورية العام في مديرية خورمكسر، والذي تشرف عليه المنظمة أيضاً.

وكانت منظمة أطباء بلا حدود قد بدأت في استلام وإدارة شئون مركز الأمل وتحويله إلى محجر العزل الصحي في شهر أبريل الماضي، بعد صراعٍ بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي على أحقية إدارة وتسيير المحجر.

وتشير إحصائيات اللجنة الوطنية العليا للطوارئ ومواجهة كورونا إلى تراجعٍ في أعداد المصابين بالفيروس في مدينة عدن، مقابل انتشاره في مناطق الأرياف والقرى بالمحافظات المجاورة.

وكان أطباء وناشطون قد حذروا من حدوث انتكاسة في مدينة عدن، واحتمال وقوع موجة جديدة من الفيروس، وارتفاع أعداد المصابين مرة أخرى، عقب عودة آلاف اليمنيين العالقين خارج البلاد.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص