الذهب يستفيد من خسائر الدولار ويتجه لمكاسب أسبوعية

ارتفع الذهب خلال تعاملات أمس الجمعة، بدعم من تراجع الدولار بعدما تكبد أكبر خسائره في ثلاثة أسابيع في أثناء الجلسة السابقة المتقلبة، التي شهدت ارتفاع المعدن لأعلى مستوياته في نحو عامين قبل أن يتخلى عن مكاسبه.

 

وتجاوز الذهب وهو من الأصول الآمنة مستوى 1300 دولار للأوقية (الأونصة) الخميس وبلغ 1315.55 دولارا، وهو أعلى مستوى له منذ أغسطس/ آب 2014 قبل أن يهبط واحدا بالمئة عقب تعليق حملة الاستفتاء البريطاني على عضوية البلاد في الاتحاد الأوروبي، المقرر إجراؤه الأسبوع المقبل بعد مقتل نائبة بالبرلمان بالرصاص.

 

وزاد سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.5 بالمئة إلى 1284.41 دولارا للأوقية بحلول الساعة 07:36 بتوقيت جرينتش. وصعد المعدن الأصفر واحدا بالمئة منذ بداية الأسبوع.

 

ونزل سعر الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم أغسطس/ آب 0.8 بالمئة إلى 1287.70 دولارا للأوقية.

 

وقد يتلقى المعدن الأصفر مزيدا من الدعم إذا أدى التصويت في استفتاء 23 يونيو/ حزيران على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي إلى إعادة أوروبا لدائرة الركود، مع إقبال المستثمرين على الأصول الآمنة.

 

وصعّد بنك إنجلترا المركزي تحذيراته من تداعيات الاستفتاء قائلا، إنه قد يضر الاقتصاد العالمي وإن احتمالات استمرار هبوط الجنيه الاسترليني، ستتزايد على ما يبدو في حال التصويت لصالح الخروج.

 

وتراجع الدولار أمام سلة من العملات الرئيسية، الجمعة، وهو ما يجعل الأصول المقومة بالعملة الأمريكية مثل الذهب أقل تكلفة على حائزي العملات الأخرى.

 

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى ارتفعت الفضة 1.5 بالمئة إلى 17.39 دولارا للأوقية، الجمعة، ولم يطرأ عليها تغير يذكر على مدى الأسبوع بعد أن هبط المعدن اثنين بالمئة، الخميس، متكبدا أكبر خسائره اليومية في نحو شهر.

 

ويتجه البلاتين والبلاديوم لتسجيل هبوط أسبوعي رغم ارتفاعهما، الجمعة، 1.7 بالمئة واثنين بالمئة على الترتيب.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد