محمد علي الحوثي

«الحوثي» يدعو «المستهدفين» بالاغتيالات في عدن إلى الانتقال لصنعاء.. ومعلقون يسخرون

دعا ما يسمى بـ«رئيس اللجنة الثورية»، محمد علي الحوثي، المستهدفين بالاغتيالات في مدينة عدن (جنوبي البلاد) إلى الانتقال لصنعاء لحمايتهم، لكن دعوته هذه قوبلت بردود ساخرة، ومذكرة إياه بما تعرض ويتعرض له المختلفون معهم.

 

وقال الحوثي في تغريدة له على «تويتر»: «أوجه دعوتي للمستهدفين من قيادات الاصلاح أو السلفيين أو من الضباط بعدن أو غيرهم ممن شملتهم قوائم الاغتيالات، أو قد تشملهم من استخبارات العدوان وعناصرهم أن يأتوا إلى صنعاء».

 

وأضاف: فهم بأمان حقناً لدمائهم تحت حماية الجيش واللجان، حتى وإن كانوا ممن التحق بالعدوان.

 

وقوبلت هذه الدعوة بسخرية وشتائم، وذكَّرت ردود المعلقين بما تعرض ويتعرض له الإصلاحيون والسلفيون والمختلفين مع ميليشيا الحوثي الذين تمتلئ بهم السجون والمعتقلات.

 

ونشر معلقون صوراً لأناس تعرضوا للتعذيب حتى الموت في سجون الحوثيين، ودعوا إلى إطلاق الآلاف من السجناء على رأسها قيادات كمحمد قحطان والصبيحي وفيصل رجب.

 

واتهمت الردود، الحوثيين بالكذب، ودعت إلى إطلاق سراح الآلاف من السجناء، ووقف عمليات التعذيب حتى الموت، وقال معلق: يرجعوا يناموا بالرصيف بعد أن فجرتم منازلهم واختطفتم أولادهم، وأضاف آخر: أنتم والأحزمة الناسفة بعدن وجهان لعملة واحدة.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد