واتساب

"واتسآب" تعترف بـ"الخبيث" وتقدم الحل

اعترف تطبيق التراسل الفوري "واتسآب"، بما تم وصفه بالعيب "الخبيث" الذي يمكنه أن يتسبب في سرقة حسابات مستخدمي "واتسآب".

وأشار موقع "زد نت" التقني المتخصص إلى أن "واتسآب" عمل على إصلاح الثغرة التقنية، التي أصابت التطبيق، في الآونة الأخيرة.

 

واتسآب whatsapp

© REUTERS / NACHO DOCE

وحذرت تقارير صحفية عالمية عديدة من أن "الهاكرز" يمكن أن يستغلوا حيلة خبيثة، من أجل سرقة أو اختراق حسابات "واتسآب" بسهولة شديدة.

 

وكانت  هيئة الأمن القومي الإلكتروني الإسرائيلية قد أصدرت تحذيرا من اكتشافها ثغرة تقنية في "واتسآب" تم اكتشافها بصورة سرية من قبل المبرمج الإسرائيلي، ران بار-زيك، وتلك الثغرة تمكن القراصنة من الحصول على أرقام هواتف مستخدمي "واتسآب".

ويقوم "الهاكرز" بتحميل تطبيق "واتسآب"، واستقبال رمز التحقق، الذي يصل على رقم هاتفك برسالة نصية، وبالتالي، يتمكن من الوصول إلى جميع رسائلك بسهولة شديدة، وربما السيطرة على حسابك أو إغلاقه بصورة تامة.

وأشار الموقع التقني إلى أن "واتسآب" بصدد إصدار تحديث جديد، عبر نظامي تشغيل "أندرويد"، و"آي أو إس" هذا الأسبوع.

 

This is a big deal. Just answering a call from an attacker could completely compromise WhatsApp. https://t.co/vjHuWt8JYa

— Tavis Ormandy (@taviso) October 9, 2018

وقال الموقع إن اعتراف "واتسآب" بتلك الثغرة التقنية الخطيرة، يعد واحد من أخطر الاعترافات بالنسبة للشركة، لأنه ينسف فكرة "التشفير" التي كان يتباهى تطبيق التراسل به.

ويعتمد "واتسآب" خاصية تشفير "من النهاية إلى النهاية"، والتي لا تسمح بأي طرف ثالث بالإطلاع على الرسائل المبعوثة بين طرفين، ولا يتم تخزينها أو إرسالها إلى أي من خوادم الشركة.

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد