موجز الأربعاء

موجز المساء: الإمارات تتبرع لإعمار اليمن، وعقوبات أمريكية على رجال أعمال الأسد، و100 مليون تعويضاً لقاتل سوزان تميم

مساء الخير، إليك آخر الأخبار من «عربي بوست».

مصر والأردن مطالبتان بإعادة النظر في المشاركة بمؤتمر البحرين

الرئيس الفلسطيني محمود عباس - رويترز
الرئيس الفلسطيني محمود عباس – رويترز

حث الفلسطينيون مصر والأردن على إعادة النظر في حضور مؤتمر تقوده الولايات المتحدة يومي 25 و26 يونيو/حزيران 2019 في البحرين، وأبدوا خوفهم من أن يضعف أي معارضة عربية لخطة السلام الأمريكية المرتقبة.

خلفية: ذكر مسؤول بالبيت الأبيض، الثلاثاء 11 يونيو/حزيران، أن مصر والأردن والمغرب أبلغت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتزامها حضور المؤتمر الذي ترعاه واشنطن في البحرين، بشأن مقترحات لدعم الاقتصاد الفلسطيني، في إطار خطة سلام تستعد الولايات المتحدة لطرحها.

تحليل: دائماً ما كانت تتذرع بعض الدول العربية، بأن مشاركتها في أي مؤتمر يخصّ القضية الفلسطينية هي من أجل الفلسطينيين، الآن باتت دول مثل مصر والأردن في مأزق، فهم يشاركون في مؤتمر البحرين على غير رغبة وإرادة الفلسطينيين، الذين يعتبرون المؤتمر المرتقب خطوة علي طريق التفريط في الحقوق التاريخية الفلسطينية.

مجلس الأمن يدين العنف ضد السودانيين

عصيان عام في السودان
متظاهر يرفع علم السودان وسط العاصمة الخرطوم – رويترز

أدان أعضاء مجلس الأمن الدولي، وبشدة، «أعمال العنف الأخيرة في السودان»، وأعربوا عن «أسفهم لفقدان الأرواح والإصابات بين المدنيين». وطالب المجلس بإجماع أعضائه الـ15 بـ «الوقف الفوري للعنف ضد المدنيين، واحترام حقوق الإنسان، وضمان الحماية الكاملة للمدنيين، والمساءلة والعدالة».

خلفية: يأتي هذا بعد إقرار المجلس العسكري السوداني، مساء الإثنين 10 يونيو/حزيران، بتورط أفراد من القوات النظامية متحفظ عليهم في فض اعتصام الخرطوم، الأسبوع الماضي، مشيراً إلى أنه لم يكن يرغب في فض الاعتصام، وسيتم الإعلان عن نتائج التحقيق للرأي العام خلال 72 ساعة.

تحليل: قد تمثل إدانة مجلس الأمن لأعمال العنف الأخيرة في السودان، التي تسببت في مقتل أكثر من 100 متظاهر حتى الآن حماية للمتظاهرين، فأنظار العالم الآن باتت تراقب تفاصيل ما يحدث في السودان، لكن يظل الدعم الإقليمي الذي يحصل عليه المجلس العسكري من مصر والإمارات والسعودية سبباً يُجرِّئ المجلس العسكري على ارتكاب تلك المجازر إذا سنحت لها الفرصة.

الإمارات تتبرع بـ 100 مليون لإعمار اليمن

ولي عهد الإمارات حاكم أبو ظبي محمد بن زايد
ولي عهد الإمارات حاكم أبو ظبي محمد بن زايد/رويترز

ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام)، الأربعاء 12 يونيو/حزيران 2019، أن الإمارات وقعت اتفاقاً مع وزارة الكهرباء اليمنيةلبناء محطة كهرباء في مدينة عدن جنوب البلاد بتكلفة 100 مليون دولار.

خلفية: يأتي ذلك بعد يومٍ واحد من دعوة البرلمان الألماني لـ «إنهاء سريع» لحرب اليمن، وقبلها بأيام فرنسا، وبالتزامن كذلك مع زيارة يجريها رئيس الوزراء اليمني إلى الإمارات وتستمر لعدة أيام؛ تلبية لدعوة من الحكومة الإماراتية.

تحليل: وقع الاتفاق الإماراتي لإصلاح بعض ما أفسدته الحرب التي تشارك فيها أبوظبي بالتزامن مع تصاعد الدعوات الأوروبية والأمريكية بضرورة إنهاء الحرب في اليمن. ما تفعله الإمارات محاولة لتجميل صورتها التي تناولها الإعلام الغربي مؤخراً، بتحميلها جزءاً من المسؤولية عن الدمار الذي لحق باليمن، وارتكاب مجازر وانتهاكات بحق المدنيين.

إليك ما يحدث أيضاً:

رجال أعمال الأسد: فرضت إدارة ترامب عقوبات على رجل الأعمال السوري سامر فوز وأدرجت العديد من شركاته في القائمة السوداء وجمدت أصول أمواله، وقالت إنه أقام استثمارات فاخرة على أراضٍ استولى عليها نظام الأسد، متهمة إياه بالتربح من الحرب الأهلية التي خاضتها البلاد لمدة ثماني سنوات.

أمريكا تفرض عقوبات على مؤسس الاستثمارات الفاخرة لنظام الأسد: كوّن هو وعائلته ثروة من أراضٍ سرقوها من سوريين بسطاء
رجل الأعمال السوري سامر فوز/الشبكات الاجتماعية

هجوم على السعودية: أعلن التحالف بقيادة السعودية أن جماعة الحوثي اليمنية هاجمت مطار أبها، ما أسفر عن إصابة 26 شخصاً، وذلك بعد أيام من هجوم الحوثيين بطائرات مسيَّرة على مطار جازان السعودي، قرب الحدود مع اليمن.

مؤسس ويكيليكس: أكدت بريطانيا أن وزارة العدل الأمريكية طلبت رسمياً منها تسليم جوليان أسانج، إلى الولايات المتحدة، لمواجهة اتهامات بالتآمر لاختراق أجهزة كمبيوتر للحكومة الأمريكية، وانتهاك قانون يتعلق بالتجسس، والكشف غير المصرح به لمعلومات تتعلق بالدفاع الوطني.

مسعف غزة: شيّع الآلاف من الفلسطينيين، الثلاثاء 11 يونيو/حزيران 2019، جثمان مسعف فلسطيني يدعى محمد صبحي الجديلي (36 عاماً) استشهد، الإثنين 10 يونيو/حزيران، متأثراً بإصابته برصاصة إسرائيلية، الشهر الماضي، خلال عمله في إسعاف مصابي مسيرات العودة، شمالي قطاع غزة.

مشاهير: عادت قضية مقتل المغنية اللبنانية سوزان تميم إلى الساحة مرة أخرى، بعد أن وجَّه شقيق محسن السكري، المُدان بقتل سوزان تميم إنذاراً إلى رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى الذي أدانته من قبل محكمة مصرية في قضية مقتل سوزان تميم، ثم تم الإفراج عنه، إذ طالب أشرف منير السكري، نيابةً عن أسرته، بتعويض قدره 100 مليون جنيه، والاعتذار عن «الأضرار المادية والأدبية التي تعرضت لها الأسرة جراء هذه القضية».

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص