موجز الأحد

موجز المساء:

إيران تبدأ رسمياً بزيادة تخصيب اليورانيوم، وأمريكا أبلغت طهران عزمها توجيه ضربة محدودة لها، والأميرة هيا تخشى الاختطاف

مساء الخير متابعينا الكرام، إليكم موجز الأخبار من عربي بوست

إيران تبدأ في زيادة تخصيب اليورانيوم 

قالت إيران، اليوم الأحد 7 يوليو/تموز 2019، إنَّها ستبدأ خلال ساعات بتخصيب اليورانيوم أعلى من نسبة 3.67%، التي يسمح بها الاتفاق النووي، وهدَّد مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية عباس عراقجي، بأنَّ بلاده قد تنسحب من الاتفاق النووي إذا لم تلتزم بقية الأطراف بتعهُّداتها في الاتفاق.

خلفية: يأتي القرار الإيراني بعد انتهاء مهلة الستين يوماً التي حدَّدتها طهران للدول الأوروبية، للوفاء بالتزاماتها في إطار الاتفاق النووي، وتردُّ طهران بهذا الإجراء على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مايو/أيار 2018، بخروج بلاده بشكل أحادي من الاتفاق، ومعاودة فرض العقوبات الأمريكية على إيران.

تحليل: تستمر إيران في تصعيدها بأهم ورقة لديها، والسلاح الأكثر جدلاً، البرنامج النووي الإيراني، ويبدو أنها ماضية في فرض أوراقها على بعد خروج واشنطن من الاتفاق النووي وتردد وتيه الأوروبيين، والآن بات من المؤكد أن معركة فض نزاع تنتظر طهران، سيصل لظاها إلى مجلس الأمن، الذي سيحسم فيها الجدل بين الجمهورية الإسلامية و خصومها.

الرئيس الإيراني حسن روحاني يلقي خطابًا خلال مراسم الاحتفال بيوم الجيش الوطني في طهران
الرئيس الإيراني حسن روحاني يلقي خطابًا خلال مراسم الاحتفال بيوم الجيش الوطني في طهران/رويترز

أمريكا تُبلغ إيران بتوجيه ضربة محدودة ضدَّها

نقلت وكالة فارس الإيرانية للأنباء، اليوم الأحد 7 يوليو/تموز 2019، عن قائد منظمة الدفاع المدني الإيرانية غلام رضا جلالي، قوله إن أمريكا بعثت رسالة عبر وسطاء دوليين إلى طهران، تحذِّرها فيها من ضربة محدودة، وقال جلالي إنَّ إيران ردَّت بأنها ستعتبر أي عملية بداية حرب. 

خلفية: كانت طهران قد أسقطت طائرة مسيَّرة أمريكية يوم 20 يونيو/حزيران 2019، وقالت إيران إن الطائرة اخترقت أجواءها، وإنها أُسقطت في محافظة هرزمكان جنوب إيران. لكن الجيش الأمريكي نفى أن تكون الطائرة دخلت الأجواء الإيرانية، وقرَّر حينها الرئيس دونالد ترامب توجيه ضربة لإيران، لكنه تراجع عنها في الدقائق الأخيرة. 

تحليل: كسر طهران الحدِّ المتفق عليه فيما يتعلق بتخصيب اليورانيوم، يُشعل توتراً كبيراً في المنطقة، ويؤزِّم الحالة بينها وبين واشنطن وحلفائها، إذ تضغط تل أبيب الآن ومن خلفها الرياض وعواصم خليجية أخرى، نحو توجيه ردٍّ حاسم لطهران، التي بات من الواضح أنَّها جادة في هذا التحدي، الذي لا نعرف أين ستصل عواقبه، خلال الأسابيع أو حتى الأيام القادمة.

حاملة طائرات امريكية في بحر العرب/رويترز

زوجة حاكم دبي تخشى الاختطاف 

استعانت الأميرة هيا بنت الحسين، زوجة حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بشركة حراسة خاصة في بريطانيا، التي فرَّت إليها من دبي، هرباً من زوجها، خشية تعرُّضها للاختطاف، وفقاً لما ذكرته صحيفة The Guardian البريطانية، وأضافت أن الأميرة تخشى مصيراً مشابهاً لأميرات سبق وأن هربن، لكن تمت إعادتهنَّ إلى الإمارات. 

خلفية: وهربت الأميرة هيا -وهي شقيقة ملك الأردن عبدالله بن الحسين- إلى لندن، وقالت الصحف الغربية إنَّها تعيش في منزل فاخر لها هناك، وقد اصطحبت معها وَلَدين، وذكرت صحيفة The Guardian أنَّ الأميرة ومحمد بن راشد دخلا في معركة قضائية، ستبدأ أولى جلساتها في نهاية يوليو/تموز الجاري. 

تحليل: تنتظر الأزمة بين حاكم دبي وزوجته الأميرة الهاربة معركة قضائية ستكون الأشد نزاعاً والأغلى في التاريخ، كما تتناقل ذلك صحف بريطانية، وهذا الأمر يؤثر بشكل أو بآخر على الصورة الخارجية للإمارات العربية ودبي على وجه الخصوص، خاصة أن لجوء الأميرة لقصور لندن، وتحت أنظار الملكة إليزابيث -صديقة الأميرة هيا وزوجها حاكم دبي- ينمُّ عن خوفها الشديد من اختطافها أو إعادتها بالقوة وإخفائها عن الأنظار، كما وقع ذلك مع أميرات سابقات. 

هروب زوجة محمد بن راشد
حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد، والأميرة هيا بنت الحسين – صورة أرشيفية – رويترز

إليك ما يحدث أيضاً: 

إقالات في منتخب مصر: أحدث خروج مصر من بطولة أمم إفريقيا زلزالاً في المنتخب، الذي أُقصي أمام جنوب إفريقيا، وشهد كادر المنتخب، اليوم الأحد 7 يوليو/تموز 2019، إقالات بالجملة، كما تم فتح تحقيقات في ملفات فساد داخل اتحاد الكرة. 

تسريب مراسلات سرِّية: تسرَّبت مراسلات سرية بين كيم داروش، السفير البريطاني لدى الولايات المتحدة مع بلاده، قال فيها إنَّ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب غير واثق بنفسه وليس كفئاً، ومعطِّل بشكلٍ غير مسبوق، وإنَّ رئاسته قد «تتحطَّم وتحترق» و «تنتهي بوَصمة عار»

ترامب يحذر إيران
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب – رويترز

رونالدو ونيمار في الحلبة: تقابَل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، ونجم البرازيل نيمار دا سيلفا وجهاً لوجه على حلبة الملاكمة، بحسب ما أظهره مقطع فيديو لإعلان تجاري لقي رواجاً على مواقع التواصل الاجتماعي

أثرياء بسبب علبة بازلاء: صار زوجان محظوظان مليونيرَيْن بين عشية وضحاها، بعدما انطلقا في رحلةٍ إلى المتجر لشراء علبة بازلاء طرية بأمريكا، وفي نزوةٍ عابرة، اتَّخذ الزوج قراراً بشراء خمس تذاكر يانصيب في آخر لحظاته داخل المتجر، ليجني الزوجان بسهولة مليوناً وربع المليون دولار، بحسب موقع Wales Online البريطاني.

 


نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد