موجز الجمعة

موجز الصباح:

اعتقال قبطان الناقلة الإيرانية المحتجزة، والمعارضة السورية تتقدم على حساب قوات النظام، وزعيم كوريا الشمالية يغطّ في نوم عميق أثناء تجمع سياسي

صباح الخير متابعينا الكرام، إليكم موجزاً بأهم وآخر الأخبار في منطقتنا العربية والعالم من «عربي بوست».

اعتقال قبطان الناقلة الإيرانية المحتجزة في جبل طارق 

الناقلة الإيرانية المحتجزة في جبل طارق/ رويترز
الناقلة الإيرانية المحتجزة في جبل طارق/ رويترز

قالت شرطة جبل طارق إنها ألقت القبض على قبطان ومسؤول ناقلة النفط الإيرانية «غريس 1» بتهمة خرق العقوبات الأوروبية على سوريا، مضيفة أنها صادرت منها وثائق وأجهزة إلكترونية. وأوضحت الشرطة في بيان، الخميس 11 يوليو/تموز 2019، أن «التحقيق لا يزال جارياً، وإن (غريس 1) لا تزال محتجزة». 

خلفية: كانت قوة بَحرية بريطانية احتجزت الناقلة، في الأسبوع الماضي، قبالة منطقة جبل طارق، للاشتباه في خرقها العقوبات الأوروبية بنقل نفط إلى سوريا. بينما قالت الحكومة البريطانية إن ثلاث سفن إيرانية حاولت اعتراض سبيل ناقلة تشغلها شركة «بي بي» البريطانية، في مضيق هرمز، لكنها انسحبت بعد تحذيرات من سفينة حربية بريطانية. 

تحليل: يعتبر هذا الحادث تصعيداً من قِبل بريطانيا، وردّاً واضحاً على حادثة اعتراض ثلاث سفن إيرانية ناقلةً بريطانية في مضيق هرمز، ومن المتوقع أن تصعّد إيران بدورها، للرد على اعتقال قبطان ومسؤول ناقلتها في جبل طارق، ليستمر مسلسل حرب ناقلات النفط، كوسائل فرض القوة بين إيران وخصومها، حتى تسوية أزمة فض النزاع حول الاتفاق النووي الإيراني. 

المعارضة السورية تتقدم على حساب قوات النظام

بعض الفصائل السورية المعارضة/ رويترز
بعض الفصائل السورية المعارضة/ رويترز

سيطرت فصائل المعارضة السورية والمجموعات المناهضة للنظام على قرية وتلة و5 نقاط عسكرية، في هجوم شنَّته الأربعاء 10 يوليو/تموز 2019، رداً على هجمات النظام السوري وحلفائه على منطقة خفض التصعيد شمال سوريا. وسبق السيطرةَ على  قرية الحماميات وتلَّتها حشد وتجهيز واسعان من قِبل الفصائل، حيث تم استهداف قوات النظام بعشرات الصواريخ لإنهاكها. 

خلفية: يشنُّ النظام السوري وحلفاؤه منذ نهاية أبريل/نيسان 2019، علمية عسكرية بريّة واسعة على منطقة خفض التصعيد، التي تم تحديدها بموجب مباحثات أستانا، تزامناً مع قصف مكثَّف للأحياء السكنية في المنطقة. ويقطن المنطقة حالياً نحو أربعة ملايين مدني، بينهم مئات الآلاف ممن هجّرهم النظام قسراً من مدنهم وبلداتهم في أرجاء سوريا، على مدار السنوات الماضية. 

تحليل: تضغط المعارضة السورية المدعومة تركيّاً على النظام السوري بضربه في مناطق جديدة، لتخفيف الضغط عن مناطق خفض التصعيد التي يتعرض لها يومياً، مدعوماً بالطيران الروسي، وربما نشهد خلال الأيام القادمة توسُّع للمعارضة السورية في مناطق جديدة كانت تحت سيطرة قوات الأسد والميليشيات المتحالفة معها، وهو ما يُظهر تشتُّتها وضعفها في ظل التنازع الإيراني الروسي على النفوذ في سوريا. 

جاسوس فرنسي سابق يطالب بمنع الحضانة عن حاكم دبي

الأميرة هيا بنت الحسين، وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - مواقع التواصل
الأميرة هيا بنت الحسين، وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – مواقع التواصل

قال رجل يدَّعي أنه صديق مقرّب للأميرة لطيفة، إحدى كبرى بنات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، إن حاكم دبي لا ينبغي أن يُمنح حضانة أطفاله الصغار. وأوضح الجاسوس الفرنسي السابق هيرفيه جوبير، الذي يقول إنه العقل المدبر لمحاولة الهروب الفاشلة للأميرة لطيفة، أنه «حتى لو حصل على حضانة جزئية، فأنا متأكد من أنه ما إن يذهب الأطفال إلى الإمارات فسيُحتجزون، ولن يُسمح لهم برؤية الأميرة هيا مرة أخرى». 

خلفية: الأميرة هيا، ابنة ملك الأردن الراحل، هربت من الإمارات بمبلغ 31 مليون جنيه إسترليني لبدء حياة جديدة. واختفت وانتقلت إلى منزل بقيمة 85 مليون جنيه إسترليني بالقرب من قصر كينسينغتون. وذكرت تقارير إعلامية أن الأميرة سافرت أولاً إلى ألمانيا مع طفليها من زوجها، ثم إلى قصر لندن الذي اشترته مؤخراً. 

تحليل: من المتوقع أن تشهد الفترة المقبلة، ظهور فصول جديدة من قصة هروب الأميرة هيا، وذلك مع اقتراب المعركة القانونية أمام المحاكم في لندن نهاية هذا الشهر بين حاكم دبي وزوجته، ومن المتوقع أن تشهد كشفاً لم يسبق له مثيل، لعديد من الخفايا -التي ستزعج بكل تأكيدٍ أبوظبي ودبي- حول واحدة من أقوى العائلات المالكة في الشرق الأوسط، بحسب وسائل إعلام وصحف بريطانية.

إليك ما يحدث أيضاً:

نوم الزعيم: التقطت عدسات الكاميرات زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، وهو يغطُّ في نوم عميق، خلال خطبة أحد الجنرالات في تجمُّع سياسي. وظهر كيم وهو يغفو تدريجياً، خلال خطبة حماسية، في الذكرى الـ25 لوفاة جدّه كيم إل سونغ، باحتفالية في بيونغ يانغ.

محاكمة أسانج: قالت صحيفة The Daily Mail البريطانية، إنَّ أمل كلوني، التي تولَّت مؤخراً منصب مبعوثة وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت لشؤون حرية الصحافة، نصحت جوليان أسانج، مؤسس موقع ويكيليكس، بشأن كيفية إبطال محاولة الحكومة إلقاء القبض عليه، وفقاً لما كشفته وثائق مُسربة.

قلق عُماني: أعربت سفارة سلطنة عمان لدى الإمارات، الخميس 11 يوليو/تموز 2019، عن أسفها للحُكم الصادر بحق أحد مواطنيها بالسجن 7 سنوات؛ إثر إدانته بالتسبب في حادث سير. ويعود الحادث إلى 6 يونيو/حزيران الماضي، حين لقي 17 شخصاً من جنسيات مختلفةٍ مصرعهم، في حادث سير تعرضت له حافلة نقل ركاب عمانية، في دبي. 

مدن جديدة: بدأت الدول باستثمار الأراضي المستصلحة والصحارى والأماكن الجرداء لإقامة مدن صناعية جديدة في مختلف أنحاء آسيا وإفريقيا. واللافت في الموضوع أن دولاً مثل الصين وماليزيا ومصر، تبنَّت تقنيات عالية في بناء البنى التحتية لهذه المدن، التي تتمتع بمميزات المدن الحديثة باستثناء جزئية الازدحام الخانق.

نجوم أتراك: وصل الممثل التركي باريش أردوش، الشهير في العالم العربي باسم «عمر»، بطل مسلسل «حب للإيجار»، إلى العاصمة اللبنانية بيروت، لحضور مهرجانات بيروت الدولية للتكريم. وسيحلّ باريش ضيفاً على الدورة العاشرة من مهرجان «بياف»، التي ستُقام بساحة الشهداء في وسط بيروت، باسم «حسن كامل الصباح».

نجم فرنسي: تصدَّر الدولي الفرنسي كيليان مبابي، نجم باريس سان جيرمان، قائمة أغلى لاعبي كرة القدم تحت (21 عاماً)،للعام الثاني على التوالي، بعد المستوى المميز الذي قدَّمه رفقة فريقه وسيطرته على الألقاب المحلية بفرنسا، بالإضافة إلى تصدُّره جدول ترتيب هدافي فريقه والدوري برصيد 33 هدفاً.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد