موجز الخميس

موجز المساء:

نتنياهو يقتحم المسجد الإبراهيمي، ووالد رجل الأعمال محمد علي يتبرأ منه، والتحقيق في وفاة نجل مرسي

مساء الخير، إليك آخر الأخبار من «عربي بوست» ليوم الخميس 5 سبتمبر/أيلول 2019.

نتنياهو يقتحم المسجد الإبراهيمي

نتنياهو من المسجد الإبراهيمي/الأناضول
نتنياهو من المسجد الإبراهيمي/الأناضول

اقتحم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل المحتلة، الأربعاء 4 سبتمبر/أيلول 2019، وقال فور دخوله المسجد إن «هذه المدينة لن تكون نظيفة من اليهود، لسنا غرباء عنها، وسنبقى في الخليل إلى الأبد»، مدَّعياً أنه «لم يأتِ لطرد أحد من المدينة، كما أن أحداً لا يمكنه طرد اليهود منها».

خلفية: وفي وقت سابق من الأربعاء 4 سبتمبر/أيلول 2019، نددت وزارتا الخارجية والأوقاف الفلسطينيتان، في بيانين منفصلين، بنية نتنياهو القيام بهذه الزيارة، ووصفتاها بـ «العنصرية» و «التصعيد الخطير».

 

تحليل: تبدو رسالة نتنياهو من تلك الزيارة الاستفزازية واضحة ولا تتحمل أكثر من تأويل، فالرجل بصدد خوض انتخابات صعبة قد تهدد مستقبله السياسي، لذا فهو يحتاج أصوات المتشددين الذين ينبهرون بمثل تلك الممارسات المستفزة لمشاعر الشعب الفلسطيني. 

 

فما فعله نتنياهو هو محاولة لاستمالة أصوات اليمين واليمين المتطرف لصالحه في تلك المعركة الانتخابية. 

والد رجل الأعمال محمد علي يتبرأ منه

قال علي عبدالخالق، والد محمد علي، إنه سيتبرأ منه إذا لم يعتذر عما قاله عن «زيف المشاريع» التي تقوم بها القوات المسلحة في مصر والتي يروِّج لها السيسي على أنها مشاريع تعود بالفائدة على الشعب، واعتبر الوالد أن موقف ابنه بمثابة تحول مفاجئ مثّل صدمة له، وقال الوالد إنه سيتبرأ منه إذا استمر على موقفه، مشيراً إلى أنه اتصل به اليوم وطالبه بالرجوع عن تصريحاته.

خلفية: اتهم الممثل المصري ورجل الأعمال محمد علي مسؤولين كباراً في الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بالقيام بعمليات نصب على مؤسسته العقارية، وحديثه عن «زيف المشاريع» التي تقوم بها القوات المسلحة، والتي يروِّج لها الرئيس المصري على أنها مشاريع تعود بالفائدة على الشعب.

 

تحليل: حظيت تصريحات الفنان المصري ورجل الأعمال محمد علي بتفاعل كبير من المصريين على وجه التحديد، إذ مثَّلت اتهاماته للرئيس المصري والقوات المسلحة بالفساد ضربة موجعة جعلت الإعلام المصري القريب من النظام الحاكم يجعله قضيته الرئيسية.

 

في هذا السياق حرص الإعلامي المقرب من النظام أحمد موسى على استضافة والد محمد علي، لإظهار ابنه في مظهر الابن العاق، بل غير المتزن أيضاً، ويدعوه إلى العودة عن هذا الطريق.

بعض الأصوات اعتبرت المقابلة قسرية، وأن الضيف أُجبر على قول تلك التصريحات.

أردوغان يُهدد بفتح الطريق لأوروبا أمام المهاجرين

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان/ رويترز
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان/ رويترز

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن تركيا قد تفتح الطريق إلى أوروبا أمام المهاجرين ما لم تتلقَّ دعماً دولياً كافياً للتعامل مع اللاجئين السوريين، مؤكداً عزم تركيا على إقامة «منطقة آمنة» في شمال شرقي سوريا بالتعاون مع الولايات المتحدة بحلول نهاية سبتمبر/أيلول، لكنها مستعدة للتحرك منفردةً إذا اقتضى الأمر.

خلفية: كانت اليونان قد أعلنت، السبت 31 أغسطس/آب 2019، أنها ستكثف دورياتها الحدودية وستنقل طالبي اللجوء في جزرها إلى البر الرئيسي؛ في محاولة لمعالجة زيادة في تدفق المهاجرين من تركيا المجاورة. في حين عقد مجلس الشؤون الخارجية والدفاع بالحكومة جلسة طارئة عقب وصول عشرات من سفن المهاجرين في آنٍ واحد يوم الخميس، في أول عملية من نوعها منذ ثلاث سنوات.

 

تحليل: يعكس لجوء الرئيس التركي إلى هذا التصريح مدى تردي الأوضاع التي وصل لها حال اللاجئين السوريين، وفي المقابل الموقف الأوروبي الذي يبدو متخاذلاً للرئيس التركي.

 

ما يحدث في إدلب الآن يمثل ضغطاً بطبيعة الحال على تركيا، التي قد تضطر إلى استقبال ملايين الفارين من إدلب؛ ومن ثم تضطر أيضاً إلى فتح حدودها لوصول الفارّين من جحيم الحرب إلى أوروبا. 

إليك ما يحدث أيضاً:

نجل مرسي: قال محامي أسرة الرئيس المصري الراحل محمد مرسي، الخميس 5 سبتمبر/أيلول 2019، إن النيابة لا تزال تحقق في وفاة النجل الأصغر للرئيس الأسبق، وإن الأسرة بانتظار تصريح الدفن لأصغر أبنائها الذي تُوفي، الأربعاء 4 سبتمبر/أيلول، إثر أزمة قلبية مفاجئة.

عبد الله نجل الرئيس المصري الراحل محمد مرسي
عبد الله نجل الرئيس المصري الراحل محمد مرسي

معلمو الأردن: أغلق الأمن الأردني طرقاً داخل العاصمة عمّان، وفي محافظات مختلفة؛ منعاً لوصول المعلمين إلى مقر الحكومة، لتنفيذ وقفة احتجاجية للمطالبة بعلاوات مالية للمعلمين. وأفاد مراسل «الأناضول» بأن شوارع العاصمة شهدت اكتظاظاً مرورياً غير مسبوق، رافقه وجود أمني كثيف وتحويلات مرورية. 

شقيق جونسون: أعلن جو جونسون، شقيق رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، استقالته من الحكومة البريطانية ومن مجلس العموم، بسبب «الصراع بين الولاء العائلي والمصالح الوطنية»، في حين أكد متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني أن بوريس جونسون لن يستقيل، وسيجد طريقة لتحقيق مطالب البريطانيين.

حقوق المسلمات في بريطانيا: انتشر على منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لنائب بريطاني سيخي ذي أصول هندية، يدعى تانمانجيت سينغ ديسي، وهو يصبُّ غضبه على رئيس الوزراء بوريس جونسون ويطالبه بالاعتذار للمسلمات، وقال إنه يعرف معنى أن يتم توجيه إهانات إلى المسلمات بسبب حجابهن، لأنه عانى سابقاً التمييز على أساس الدين، لكونه يرتدي عمامة السيخ.

 

إحراج جديد لترامب: تعرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامبلموقف محرج عندما قدمت إحاطة إعلامية موجزة عن إعصار دوريان في المكتب البيضاوي، ورفع خريطة المركز الوطني للأعاصير، بتاريخ 29 أغسطس/آب، تعرض مسار وشدة الإعصار. ولكن بطريقة غريبة جداً، بدا من الواضح أن شخصاً ما استخدم قلماً لإضافة حلقة سوداء مزيفة تمتد من مسار الإعصار من فلوريدا إلى ألاباما. وبدا ذلك محاولة فاشلة لتبرير مزاعم ترامب السابقة، التي لا أساس لها من الصحة، حول وقوع الولاية الأخيرة (ألاباما) في مرمى الخطر.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
عدن الغد