مايك تايسون

أجرى اختبار الحمض النووي لمعرفة أصله.. الملاكم تايسون منزعج من النتيجة!

قال الملاكم الأمريكي المخضرم مايك تايسون بأنه أجرى أخيراً اختبار الحمض النووي للكشف عن الانتماء الجيني بهدف معرفة أصوله التي يتجذر منها في العالم قبل أن يجد نفسه أميركياً.

وظهر تايسون بمقطع فيديو نشره على حسابه في "إنستغرام" -بدا فيه غاضباً من نتيجة الفحص- وتفوّه بألفاظ خارجة عن النص خلال تصريحه: "أجريت اختبار الحمض النووي لعلم الأنساب وتبين أن أصولي (...) تعود إلى الكونغو. نعم، لدي جذور كونغولية حقا. بالنسبة لي، يبدو الأمر غريباً".

ويمتلك مايك تايسون (54 عاماً) أرقاماً قياسية قبل اعتزاله، إذ يعتبر أصغر بطل لملاكمة الوزن الثقيل على مر العصور بتغلبه على تريفور بربيك في عام 1986 ولم يتجاوز وقتها الـ 20 ربيعاً، كما يعد أول ملاكم للوزن الثقيل يحمل ألقاب رابطة الملاكمة العالمية، ومجلس الملاكمة العالمي، والاتحاد الدولي للملاكمة.

ويدرس تايسون حالياً العودة إلى حلبات الملاكمة من جديد على الرغم من تقدمه في السن، إذ يرغب في جمع الأموال للجمعيات الخيرية على حد قوله في كثير من المناسبات الأخيرة.

ويحظى تايسون بمتابعة أكثر من 12 مليوناً على "إنستغرام"، وتهتم وسائل الإعلام البريطانية بكل تحركاته ومنشوراته في مواقع التواصل للجاذبية الجماهيرية التي لايزال يمتلكها رغم اعتزاله رياضة "الفن النبيل".

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص