نجوم كرة القدم العرب

25 نجما عربيا تألقوا في ملاعب أوروبا هذا الموسم (بالفيديو)

رصدت "عربي21" أبرز 25 محترفا عربيا تألقوا هذا العام في الملاعب الأوروبية، مع وصول الموسم الكروي 2019/ 2020 إلى أمتاره الأخيرة.

ولا يزال النجمان المصري محمد صلاح والجزائري رياض محرز يتصدران المشهد، إذ حقق الأول لقب الدوري مع فريقه ليفربول بعد غياب دام نحو 30 سنة، فيما أحرز الثاني كأس الرابطة الإنجليزية، ويأمل بتحقيق كأس الاتحاد الإنجليزي، ودوري أبطال أوروبا.
 
وبحسب ما تابعت "عربي21"، فإن اللاعبين المغاربة والجزائريين هم الأكثر حضورا في الملاعب الأوروبية هذا الموسم، ويأتي خلفهم نجوم من تونس، ومصر، ودول أخرى.
 
وتاليا أبرز الأسماء تألقا في ملاعب أوروبا هذا الموسم، كما رصدتها "عربي21": 

محمد صلاح
يواصل الفرعون المصري تألقه في الملاعب الإنجليزية، إذ نجح هذا الموسم بتحقيق الدوري رفقة ليفربول، بعد غياب دام 30 سنة.
 
سجل صلاح هذا الموسم 23 هدفا في الدوري، ودوري الأبطال وصنع 12، مع تبقي ثلاث مباريات يطمح من خلالها إلى خطف لقب هداف البريميرليغ للموسم الثالث على التوالي.

 

 

Our last #UCL goal was a special one 🤩

Incredible, @MoSalah 🔥 pic.twitter.com/9IxFfyUfmq

 

— Liverpool FC (Premier League Champions 🏆) (@LFC) February 18, 2020

 

 


رياض محرز
ساهم النجم الجزائري بـ28 هدفا رفقة كتيبة بيب غوارديولا (سجل 12 وصنع 16)، ويسعى إلى الوصول بعيدا رفقة فريقه في دوري أبطال أوروبا.
 
ومع تتويجه رفقة مانشستر سيتي بكأس الرابطة الإنجليزية، لا يزال بمقدور النجم الجزائري إنهاء الموسم ببطولي دوري أبطال أوروبا، وكأس الاتحاد الإنجليزي.

 

 

حكيم زياش
صانع الألعاب المغربي المتألق، نجح رفقة ناديه السابق آياكس أمستردام، بالمساهمة في 29 هدفا (صنع 21، وسجل 3). 

وعلى الرغم من توقف الدوري قبل نهايته بتسع جولات بسبب فيروس كورونا، إلا أن زياش نجح رفقة زملائه بتصدر الترتيب العام، ما أهّل النادي العريق إلى دوري أبطال أوروبا العام المقبل.

وانتقل زياش رسميا صيف هذا العام إلى تشيلسي الإنجليزي، في صفقة قدرت بنحو 40 مليون يورو.
 

 

That c̷o̷r̷n̷e̷r̷ free kick of Ziyech in 1 GIF? 🤷🏻‍♂#UCL#cheaja pic.twitter.com/hBhEgdzktV

 

— AFC Ajax (@AFCAjax) November 13, 2019

 

 



أشرف حكيمي
مغربي آخر، خطف الأنظار بأدائه الهجومي المميز في الدوري الألماني رفقة بروسيا دورتموند، إذ ساهم في 19 هدفا (سجل 9 وصنع 10).

ما ساعد حكيمي هذا الموسم، هو طريقة لعب الفريق التي اختارها المدرب لوسيان فافر (3-5-2) في الحالة الهجومية، أو (5-4-1) في الحالة الدفاعية، إذ تمكّن حكيمي من اللعب كجناح أيمن متقدم في كثير من المباريات، وهو ما لم يكن ليتحقق في حال بقي بريال مدريد الذي يلعب بخطة معتادة (4-5-1) أو (4-3-3).

انتقل حكيمي صيف هذا العام إلى إنتر ميلان الإيطالي بصفقة قدرت بنحو 54 مليون يورو، ويأمل في مواصلة تألقه، لا سيما أن فريق المدرب أنطونيو كونتي يلعب بطريقة مشابهة لدورتموند.
 

 

🗯 Achraf Hakimi: "Die Fans werden ein Vorteil für uns sein!" ⭐

👇 Der Vorbericht zur Flutlicht-Partie gegen Inter Mailand. #BVBInter pic.twitter.com/lWDCfysVrf

 

— Borussia Dortmund (@BVB) November 5, 2019

 

 

 


يوسف العربي
عاد القناص المغربي إلى أوروبا بعد سنوات أمضاها في قطر، إذ سجل رفقة أولمبياكوس اليوناني 27 هدفا، منها 3 في دوري أبطال أوروبا، وصنع سبعة أهداف.
 
وكان أبرز أهدافه هذ الموسم، عندما سجل في شباك العملاق مانويل نوير، حارس بايرن ميونيخ الألماني بدوري أبطال أوروبا.

 

 




غانم سايس
المدافع المغربي كان ركيزة أساسية ضمن كتيبة البرتغالي نونو سانتو، مدرب وولفرهامبتون الإنجليزي، إذ خاض 45 مباراة، سجل خلالها ثلاثة أهداف، وصنع هدفا.
 
ما ميز سايس، قدرته على اللعب كمتوسط ميداني دفاعي، إضافة إلى ظهير أيسر، وذلك بجوار وظيفته الأساسية كقلب دفاع.
 
نجح سايس بالفوز بـ3.5 التحام هوائي في كل مباراة، إضافة إلى نسبة تمرير ناجحة وصلت لـ79 بالمئة.
 

 

Trailing 1-0 after an hour.

Step up, Romain Saiss & Raul Jimenez... 

🎯✌ pic.twitter.com/kpjQ0FjKR7

 

— Wolves (@Wolves) December 21, 2019

 

 




سفيان مرابط 
أثبت متوسط ميدان منتخب المغرب قدرته على التأقلم مع أجواء الكالتشيو الإيطالي، إذ خاض 29 مباراة رفقة فريقه هيلاس فيرونا.
 
وصنع مرابط، وهو شقيق نجم المنتخب ونادي النصر السعودي نور الدين، هدفين.
 
ويلعب سفيان مرابط في مركز المحور الدفاعي، وكانت نسبة تمريراته الناجحة هذا الموسم 87 بالمئة.
 

 

Sofyan #Amrabat showed this season, that he should be an leader for Moroccan nt in the next years

Impressing performances as DM: power, speed, technical ability and working rate maked him one of the best DM in #SerieA this season. He controls midfield and build-up the play. https://t.co/JeAjMqRvVhpic.twitter.com/L8Z5DVBwZg

 

— MorFootball (@morfootball_) July 2, 2020

 

 


 
أسامة الإدريسي
المهاجم والجناح المغربي الطائر، خطف الأنظار هذا الموسم رفقة ألكمار الهولندي، بمساهمته في 27 هدفا (سجل 17 وصنع 10).
 
الإدريسي تمكن من إيصال فريقه إلى تقاسم مركز الصدارة مع أياكس أمستردام، إلا أن الدوري توقف بسبب فيروس كورونا.

 

 

👈 Point.
💨 Run.
💥 Score.#AZ #OI11 #ajaaz @OussamaIdrissi_pic.twitter.com/fUjRkrbuTq

 

— AZ (@AZAlkmaar) March 2, 2020

 

 


 
عيسى مندي
أثبت بطل أفريقيا رفقة محاربي الصحراء، أنه من كبار مدافعي الليغا الإسبانية، الأمر الذي ربط اسمه بأندية كبرى في إنجلترا وإسبانيا.
 
حقق المدافع الجزائري مع فريقه ريال بيتيس معدل التحامات هوائية ناجحة وصل إلى 2.2 في كل مباراة، مع نسبة تمرير مرتفعة جدا وصلت إلى 89.7بالمئة

 


رامي بنسبعيني
أسكت ظهير المنتخب الجزائري جميع المشككين في قدرته على الاندماج بأجواء البوندزليغا الألمانية، إّذ ساهم في 10 أهداف بأول مواسمه مع بروسيا مونشنغلادباخ (سجل 5 وصنع 5).
 
ساعد بنسبعيني فريقه على الوصول إلى دوري أبطال أوروبا للموسم المقبل، بعد غياب دام ثلاث سنوات. 

 


إسماعيل بن ناصر
على الرغم من مساهمته بصناعة هدف واحد فقط، إلا أن أفضل لاعب في بطولة أمم أفريقيا الأخيرة، شكل إضافة مميزة لوسط ميلان الطامح بالعودة إلى سابق عهده.
 
ووصلت نسبة نجاح تمريرات الجزائري بن ناصر إلى 87 بالمئة، مع معدل 3.3 تمريرات طويلة ناجحة في كل مباراة.

 


 
إسلام سليماني
برغم مشاركاته القليلة، التي لم تتجاوز 19 مباراة طوال الموسم، إلا أن أرقام سليماني كانت مميزة، بمساهمته في 16 هدفا (سجل 9 وصنع 7)، ليثبت القناص الجزائري أنه ما زال قادرا على العطاء في الدوريات الكبرى رغم تجاوزه سن الـ32.

 

Happy 🎂 Birthday Slimani 👊 pic.twitter.com/uChUGNri6f

 

— AS Monaco 🇲🇨 (@AS_Monaco) June 18, 2020

 

 


 
إلياس السخيري
أثبت المحور التونسي المتألق قدرته في التأقلم سريعا مع أجواء الدوري الألماني رفقة ناديه كولن، وساعده على البقاء ضمن صفوف الدرجة الأولى.
 
صخيري الذي سجل هدفا وصنع ثلاثة، لم يتغيب سوى عن مباراتين طيلة الموسم، وافتكّ الكرة بمعدل 2.2 في المباراة الواحدة، ليثبت لناديه أنه يستحق مبلغ 12 مليون يورو التي دفعت من أجله الصيف الماضي عندما قدم من مونبيلييه الفرنسي.

 

The Tunisian in our team 🇹🇳 

Ellyes Skhiri has provided some good performances this season for effzeh, often adding rigidity to a midfield which has sometimes found the Bundesliga tough 🔴⚪🐐 pic.twitter.com/fGtwzJVLCw

 

— 1. FC Köln (South of England Fans) (@FCKoelnSouthEng) July 11, 2020

 

 


سليم أملاح
برز اللاعب المغربي الشاب (23 سنة) رفقة ستاندر لييغ البلجيكي، مسجلا 9 أهداف، وصانعا أربعة أخرى، على الرغم من عدم لعبه كمهاجم صريح.

 

ويأمل أملاح في حجز مكانة أساسية له رفقة أسود الأطلس، إذ لم يخض سوى مباراة واحدة العام الماضي، عقب تفضيله بلده الأصلي على بلجيكا.

 

⚽|

🔙3/11/2019
🚀Selim Amallah finds the opening goal#JPL | #GNTSTA | @Standard_RSCLpic.twitter.com/BC9OH4dURh

 

— Pro League ⚽🇧🇪 (@ProLeagueBE) May 3, 2020

 

 


يوسف النصيري

تألق العملاق المغربي الصغير (23 عاما) في الدوري الإسباني رفقة ليغانيس، ما دفع إشبيلية لخطفه خلال انتقالات الشتاء في قيمة تصل إلى 20 مليون يورو. 

 

سجل النصيري هذا الموسم تسعة أهداف، وصنع اثنين، ويأمل في تقديم مستويات أفضل رفقة فريقه الذي يضمن مشاركة أوروبية كل عام.

 

🇲🇦 Potencia marroquí.

¡El @SevillaFC ficha GOLES con @ennesyri9! ✨#LaLigaSantander pic.twitter.com/ngjcykKVWD

 

— LaLiga (@LaLiga) January 16, 2020

 

 


أحمد المسعودي
على الرغم من مركزه كمحور دفاعي، إلا أن النجم صاحب (24) ربيعا، ساهم في سبعة أهداف (سجل 4 وصنع 3)، مع فريقه غرونغين الهولندي.

 

يأمل المسعودي أن يلفت أنظار مدرب أسود الأطلس، وحيد خليلوزيتش، إذ لم يسبق له سوى تمثيل منتخب بلاده في مناسبة واحدة.

 


 
 
تريزيغيه
خابت آمال النجم المصري بتحقيق ظهور لافت له في أول مواسمه بالدوري الإنجليزي على غرار مواطنه محمد صلاح، إلا أنه نجح بتسجيل 6 أهداف وصناعة 3.

 

موسم تريزيغيه كان ناجحا بالنظر إلى حالة فريقه أستون فيلا الذي يصارع البقاء في البريمير ليغ، وكان النجم المصري سجل هدفين في آخر مباراة، ليمنح بصيصا جديدا من الأمل لفريقه.

 

أبرز أهداف النجم المصري صاحب الـ25 هدفا، كانت في نصف نهائي كأس الرابطة الإنجليزية أمام ليستر سيتي في آخر لحظات المباراة، ليقود فريقه إلى مواجهة مانشستر سيتي بالنهائي، قبل أن يخسر بهدفين لهدف.

 

 

VILLA PARK GOES WILD 

Trezeguet the hero for @AVFCOfficial in the 93rd minute! 

📺 Watch live on Sky Sports Football pic.twitter.com/yLgmkcL4Yp

 

— Sky Sports Football (@SkyFootball) January 28, 2020

 

 


 
المعتصم المصراتي
شارك نجم المنتخب الليبي في 25 هذا الموسم، ونجح في خطف مكان أساسي له رفقة ريو آفي، كما سجل هدفا وصنع آخر، رغم لعبه كمتوسط ميدان متأخر.

 


 
أحمد بن علي
المتألق صاحب 28 عاما، لعب 25 مباراة رفقة فريقه كورتوني بدوري الدرجة الثانية الإيطالي، ونجح بتسجيل 7 أهداف وصناعة آخر.

 

أداء نجم خط وسط منتخب ليبيا، دفع عدة أندية في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لمحاولة التعاقد معه.

 


 
موسى التعمري
واصل النجم الأردني موسى التعمري تألقه هذا الموسم رفقة أبويل القبرصي، إذ ساهم في 12 هدفا (سجل 3 وصنع 9).

 

وخاض التعمري تجربة اللعب في الدوري الأوروبي، وعلى الرغم من الخروج المبكر لفريقه، إلا أنه لفت الأنظار بمهاراته العالية، وإمكانية لعبه على طرفي الملعب، وفي خط المقدمة.

 

اليوم في ديربي قبرص ..

- د69 : أبويل 1-1 أبولون
- د70 : دخول الأردني موسى التعمري
- د90 : التعمري يُسجل الهدف الثاني لـ أبويل
- د94 : أبويل يُسجل الثالث (3-1)
- د96 : التعمري يُسجل الهدف الرابع (4-1)

هدفه الثاني اليوم👇🏻😍
موهبه رائعه ، 22 عام فقط! 👏🏻🇯🇴pic.twitter.com/5CG764H33S

 

— نواف الآسيوي 🇸🇦 . (@football_l5) February 15, 2020

 

 


أسامة رشيد
تألق نجم المنتخب العراقي رفقة سانتا كلارا البرتغالي، وخاض مع الفريق 29 مباراة هذا الموسم، ليعتبر ركيزة الوسط الأساسية بالفريق.

 

سجل رشيد أربعة أهداف، وصنع اثنين آخرين، كحصيلة ممتازة في أول موسم له مع فريقه البرتغالي قادما من تجربة احترافية في بلغاريا.

 


زين الدين فرحات
أعاد اللاعب الجزائري ذو الـ27 عاما اكتشاف نفسه هذا الموسم، مع فريق نيم في الدوري الفرنسي، إذ سجل 3 أهداف، وصنع 7.

 

فرحات الذي يأمل بتمثيل دائم في منتخب الجزائر، يمتاز بمهارات عالية، ولمسات فنية ساحرة، وهو ما أكسبه ثقة في وسط الميدان.

 

@SmaBouabdellah tu sais qu’on ne veut pas paraître insistants avec le talent Algérien ⚽ Mais la Cst difficile un #TotalRegal de Zinedine Ferhat avec @nimesolympique 🇩🇿👀 pic.twitter.com/lZMIx3HKu5

 

— HB-BUSINESS (@HakimouWahranii) August 17, 2019

 

 


حمدي الغديوي
تألق المهاجم المغربي حمدي الغديوي في أول موسم له رفقة شتوتغارت، مساعدا إياه بالعودة للدوري الألماني الدرجة الأولى.

 

سجل الغديوي 10 أهداف، وصنع 4، ليحتل وصافة هدافي الفريق، ويثبت قدرته على مواصلة اللعب معه الموسم المقبل في البوندزليغا.

 

The drama of an extra-time winner 🍿

Super sub Al Ghaddioui to the rescue for @VfB_int🦸‍♂ pic.twitter.com/ctF46eXojq

 

— The DFB-Pokal (@DFBPokal_EN) January 27, 2020

 

 


أياز عثمان
يمتاز نجم المنتخب السوري القادم بقدرته على اللعب في عدة مراكز بوسط الميدان، والمقدمة، وهو ما مكنه من المساهمة بـ11 رفقة أضنة سبور التركي.
 
سجل عثمان الذي نشأ في الفئات السنية بالدوري الألماني 8 أهداف وصنع 3، مساهما في احتلال فريقه المركز الرابع بدوري الدرجة الأولى التركي، وكان قاب قوسين من الصعود للدوري الممتاز.

 



صالح شحادة
برز نجم المنتخب الفلسطيني صالح شحادة في الملاعب السويسرية رفقة نادي ثون، ونجح بتسجيل هدفين في أول موسم له مع الفريق.
 
كان شحادة الذي ولد في ألمانيا، انتقل إلى سويسرا في سن مبكرة، ولعب في عدة أندية بالدرجات الدنيا، قبل أن يخطف الأضواء بمستواه، ما دفع نادي ثون العريق لضمه.
 

 

 

Porträt #33 Saleh Chihadeh
Saleh Chihadeh ist gebürtiger Palästinenser, ist im Wallis aufgewachsen, besitzt einen Coiffeursalon und stürmt seit dem Sommer für den FC Thun Berner Oberland. Und so tickt der 25-Jährige... 🇵🇸✂ #wahriliebipic.twitter.com/oELhwTKoud

— FC Thun Berner Oberland (@fcthun_official) January 17, 2020

 

 

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص